10‏/02‏/2010

كانت وأصبحت

دقت هى الباب بدقاتها المحببة المتراقصة

وقال هو : اتفضل ...قالت له : بابا حضرتك فاضى ...عايزة أكلمك فى موضوع مهم ...

قال لها : حبيبة قلب بابا ...نعم ..عايزة إيه ؟؟؟؟

قالت له : لو حضرتك مش فاضى ممكن أجيلك وقت تانى ..

قال لها : يا حبيبتى ده أنا لو مش فاضى أفضى نفسى مخصوص علشانك ..

فإبتسمت له الإبتسامة التى يحبها قائلة : حضرتك عايز الصراحة ..صح ؟؟؟

قال لها : وهو أنا معودك معايا على إيه ؟؟

قالت له : الوضوح والصراحة من أول كلمة ..

قال لها : طب قولى يلا عايزة إيه ؟؟

قالت له : هو الموضوع متعلق ب أ. مازن ..معيد عندى فى الجامعة..

ترك هو القلم من يده ..وخلع نظارته الطبيه من على وجهه ونظر إليها بإهتمام شديد وقال : معيد عندك فى الجامعة ؟؟!!

قالت له _بتردد_:أيوه يا بابا ..

قال لها : وماله بقى يا ستى ..؟

قالت له : هو عايز ييجى يكلم حضرتك فى موضوع كده .._ وأطرقت رأسها فى الأرض وهى تعبث بقلمه _..

قال لها_بضحته المعهودة_ :و يا ترى المعيد بتاعك ده عايز يكلمنى فى إيه ؟؟؟

قالت له _ والخجل يعلو وجهها _: وبعدين معاك بقى يا بابا ما حضرتك عارف كويس ..

قال لها : طيب حبيبة قلب بابا ممكن تدينى شوية تفاصيل صغنونة كده

قالت له_ وهى تفهم مغزى سؤاله _:حضرتك عايز تعرف إيه بالظبط ؟؟؟

قال لها_ وهو يعرف ما تعرفه_ :كل حاجه من طأطأ ل السلام عليكم ..

ضحكت هى وقالت له : بص بقى يا سيدى ..أ.مازن وهو معيد عندى فى الجامعة وخلص تمهيدى الماجيستير و...و......

قال لها : ايه ده كله ..ايده ده كله ..حيلك حيلك ..براحة عليا شوية ..انتى قولتيلى هو معيد ؟؟!!

قالت له : آه يا بابا ..

قال لها : طيب يا بختك يا عم ..

قالت له _بضحكة يكسوها الخجل _ :حضرتك مش هتبطل هزار وتسمعنى بقى للآخر ولا أقوم أمشى ؟!!؟؟

قال لها _ وهو سعيد لإنفراج أساريرها وبدئها بالحديث _: حاضر يا ستى هبطل هزار اتفضلى كملى كلامك ..

قالت له : معرفش عنه كتير هو انا حضرت له صدفة كام سكشن كده وبعدها لقيته بيفاتحنى فى الموضوع

قال لها _ بضحكة_ على طول بعد كام سكشن ولا كان فى حاجه تانيه ...

قالت له : وبعدين معاك بقى شكلك عايزننى أقوم ..

قال لها : طب معلش إحكيلى انتى بالتفاصيل المملة وأنا مش هضايقك تانى ..

قالت له : حاضر .. أنا زى ما قلت لحضرتك فى الأول ..أنا حضرت له كام سكشن كده ..وبعدين لقيت شرحه حلو أوى أوى وتحس كده أنه واثق من نفسه ومن اللى هو بيقوله .وبعدين هو كان من أول السكشن مهتم بيا أنا . قصدى بكل الطلبة ..بس كان مركز عليا أنا شوية وبعد السكشن قال لى : أنا المكتب بتاعى فى آخر الكوريدور لو إحتاجتى أى إعادة للشرح ..ف أنا اتفاجأت من الكلام بتاعه وقلت له : حاضر إن شاء الله ..

وبعدها بإسبوع لقيته فى ميعاد السكشن التانى وبعد ما خلص الشرح وكالعادة كان التركيز عليا أنا ..قال لى : إنتى مجيتيش ليه المرة اللى فاتت .. ،، قلت له :هو مش حضرتك قلت لى :لو إحتاجتى حاجه إبقى قوليلى ..قال لى : أيوة طبعا ..قلت له : ميرسى جدا جدا لذوق حضرتك بس أنا ماحتاجتش حاجه ..عن اذنك ومشيت ..

قال الأب : يا واد إنت يا تقيل ...

قالت له : وبعدين ماك بقى يا بابا .

قال لها :خلاص خلاص...... كملى

قالت له : بعدها كذا مرة كان بيحاول يكلمنى وكانت النتيجه انى انقطعت عن حضور السكشن بتاعه ...

وكمان اسبوعين لقيته بيكلمنى على الموبايل ..

قال لها الأب : إزاى يعنى ...وهو كان جاب نمرة الموبايل بتاعك منين ؟؟؟

قالت له : ما هو ده اللى أنا كنت بحاول أعرفه الفترة اللى فاتت ...

قال لها : ووصلتى لنتيجة ...

قالت له : أيوة وقاطعت البنت اللى عملت كده ...

قال لها : لا متقاطعيهاش حرام دى مهما كان كانت بتحاول توصل بينكم ومتعمليش اى حاجه تندمى عليها ..وهقوللك ليه بعدين ..بس ده مش موضوعنا دلوقتى ...

وبعدين ؟؟؟

قالت له : لما كلمنى أنا أتفاجأت طبعا وقلت له : حضرتك جبت النمرة دى منين ...؟؟..وإزاى حضرتك تكلمنى على الموبايل ؟؟!!!!!

وقال لى : براحه بس يا آنسه نورا ,,أنا غرضى شريف والله أنا عارف الأصول كويس وملقيتش أى طريقة أوصل لك بيها غير التليفون لإننك قطعتى حضور السكاشن من فترة ومش عارف أشوفك ..

قلت له : طب وحضرتك عايز إيه دلوقتى ؟؟؟

قال لى : أنا مش وحش ..لإننى لو كنت وحش مكنتش طلبت منك الطلب ده ..

وتغيرت ملامح وجه أبيها إالى الدهشة الشديدة واسترد هى سرد الأحداث ....

قلت له : طلب إيه ؟؟؟ ..

قال لى : أنا عايز ميعاد من السيد الوالد أو على الأقل نمرة التليفون لإننى عايز أتقدم وأطلب إيديك ..

اندهشت وفضلت لفترة ساكتة ومش عارفة أقول له إيه ...وقلت له بسرعة : 12345678

وقفلت السكة ...وجيت أحكيلك اللى حصل

بابا ...هو أنا كده غلطانة

تناول هو كوب الشاى ورشف منه رشفتان

وقال لها : عاجبك كده أهو الشاى برد

وضحكت هى بجلجله وكما لو أن هما وراح من على قلبها ..

قالت له : بجد يا بابا أنا كده غلطانة

قال لها : إنتى حاسسه بإيه ؟؟؟؟

قالت له : حاسسه إننى مبسوطة أوى أوى ...بس مش بايخة موضوع إننى قفلت السكة فى وشه

قال لها _ والضحك يغالبه_:هى بصراحة بايخة

هههههههههههههههههههههههههههههههههههه

وقام واحتضنها وضحكوا معا ....وقال لها : طب يلا قومى واحكى لماما الكلام ده وشوفى رأيها إيه ؟؟

قالت له _بضحك_ صحى النوم يا سى بابا ده أنا قايله لماما الموضوع ده من بدرى أوووووووى

قال لها : نعم ...كده بر ضه ...يعنى أنا آخر من يعلم .

ونظر لها نظرة طويلة سرح فيها وفاق على صوتها :بابا ...إنت كويس ...حضرتك كنت سرحان فى إيه ؟؟؟

قال لها : بقى حد يصدق إن بنوتتى الحلوة اللى كانت لسه نونه إمبارح كبرت وخلاص بقت آنسه جميلة وعروسة زى القمر .

أطرقت هى رأسها خجلا فى الأرض وقالت : إبقى استنى منه تليفون بقى ..

وخرجت هى من الغرفة وجلس يستعيد بعض الأحداث وجمل أبنته وما حدث معها الذى يشبه كثير ما حدث مع أمها ومعه

وخرج من الغرفة وقالت له زوجته : ها ...الولد كلمك ؟؟؟

قال لها : آه كلمنى ...ده طلع ولد مؤدب جدا وأعتذر لى بشدة على إنه اتصرف التصرف ده ..

قالت له : تصرف إيه ؟؟؟

قال لها : على أساس إنه أخد نمرة الموبايل بتاع نورا ..

قالت له: آه

وقال : وأخد منى ميعاد كمان بكرة فى المكتب ..بس انتى مش تقوليلى إن البنت حكت لك ..

قالت له : ماهى دى كانت رغبتها هى ...هى كانت عايزاك تسمع الحكاية لأول مرة منها هى ...

قال لها : طيب وإيه رأيك فى حكايتها ..

قالت له : شبه حكايتنا أوى يا هاشم ...

ونظرا لبعض طويلا ...وقالا معا فى نفس واحد ..: بنتنا كبرت خلاص وبقت عروسة ..

هناك 13 تعليقًا:

enjy يقول...

هوبة

ايه يا بنتى مفيش غيرك بيعلق وللا ايه

المهم...انا اصلا نفسى نبقى اصحاب

ضيفتك عالمسنجر

والفيس بوك انا لسة مش شاطرة فيه

بس اوعدك هتعلم

عمرو يقول...

أهلا هبة
أنا قريت الحوارد ده, جميل جدا وإن كان مثالي زيادة عن اللزوم. هو فيه حد بيحصل معاه كده اليومين دول يا هبة؟
بس الحوار كان مشوق
:)

blue-wave يقول...

جميله القصه
تسلم ايدك

عايش... ولكن !!!! يقول...

ايه ده هو مفيش حد بيعلق غيرك هنا ولا ايه :)
عموما القصه حلوه
ويارب دايما بالتوفيق

Heba Gamal Emara يقول...

يا خبر أبيض إنجى عندنا يا مرحبا يا هرحبا ...

أنا مبسوطة جدا جدا بوجودك هنا عندى لأول مرة ويا رب مش تكون الأخيرة ...:):)

يا جماعه فى سوء تفاهم كبير حصل

دلوقتى أصلا دى مش تعليقاتى أنا ...
ده موضوع كبير كده حصل وأنتهى على خير وأنا خلاص حذفتهم

أما الباقى ف جارى توضيحه فى بوست قادم ...

منورانى جدا جدا يا أنوجه وأنا هستناكى تانى ...

Heba Gamal Emara يقول...

أستاذ عمرو : مبسوطة جدا إن القصة عجبت حضرتك
ودى شهادة أنا أعتز بيها من أديب زى حضرتك :):)

اما بالنسبة لوضوع المثاليه فأنا معرفش بصراحة إذا كان مثالى زيادة عن اللزوم ولا لأ لإنها كانت بنات أفكارى مش واخداها من فكرة أو حاجه ... _ ومجربتش الموضوع ده قبل كده خالص ____:):):):)

Heba Gamal Emara يقول...

blue-wave:
ربنا يخليك ميرسى لذوقك ...

Heba Gamal Emara يقول...

عايش... ولكن !!!!

دى أول مرة تجيلى فيها المدونة هنا صح ..؟؟؟
أهلا وسهلا بيك ضيف جديد فى المدونة ..
وإن شاء الله تبقى من زوارها الدائمين

ربنا يخليك ميرسى لذوقك

Isolde يقول...

ههههههههههه... فكرتيني باللذي مضي... انا فاكرة بابا كان بيبصل لي ازاي بعد ما وافقنا علي خطيبي الاولاني، و النظرة ما اتغيرتش كتير في المرة اللي بعدها... بس مش هانسي النظرة اللي شفتها في عينيه لما خطوبتي اتفسخت المرة التانية... الابهات دول عليهم حنية... بس انا مع عمرو، الفرحة مثالية زيادة عن اللزوم، و العريس لقطة... يعني لو كان زميلها و لسة ما حلتوش وظيفة زي و ظيفة معيد دي، تفتكري باباها كان هيوافق بالبساطة دي؟

اممممم... انا مش هاغمقهالك، ممكن الحياة يكون فيها جزء مثالي، و هاقول ربنا يجعله من نصيبك يا هبة يا قمر
:)

علياء يقول...

العفو والسماح يا مولاتي :)

معلش يا جميل اتأخرت عليكي.. بس انتي مش بتسألي عليا برضه :(

بس سيبك انتي.. القصة جميلة وعنوانها جميل جدااااااا.. بجد يا هبة العنوان حلو قوي .. مبتكر فعلاً..

وعقبال يارب ما "تصبحي" انتي وكل البنات الحلوين زي البطلة الجميلة دي :)

Heba Gamal Emara يقول...

إيزولد : ازيك يا قمرايه عامله ايه ؟؟؟ليه كده مش بشوفك عندى ؟؟!!

والله بزعل بجد لما بتتأخرى عليا ...

المهم ..انا عن نفسى مبحبش أكتب حاجه فيها حزن او ألم

ونفسى احاول اكتب النوع ده
بس ارجع واقول لا ...

لان اللى بييجى هنا المدونة بيبقى عايز يرفه عن نفسه وعايز يقرا حاجه تخليه مبسوط مش تضايقه وتعكنن عليه ......!!!!!!

وليه النظرة التشاؤميه بتاعتك دى ...للحياة
انا عارفه ان الانسان ممكن يواجه عقبات كتير فى حياته بس ده مش معناه انته يضربها كحلى فى اسود كده

خصوصا انك انتى لسه سنك صغنن وادامك العمر لسه ان شاء الله طويييييييييييييل

حاولى تضحكى وتتبسطى وتفرفشى ...:):):):):):)

Heba Gamal Emara يقول...

علياء

حبيبه قلبى

انتى ازيك وعامله ايه ؟؟؟

تقبلته يا علياء :):):):)
يا ستى طيب انا مش بسأل اسألى انتى
خليكى انتى الكبيرة وبعدين مش الكبير هو اللى بيسال عن الصغنون ...:)

منورانى والله وهحاول صدقينى

sosi essam يقول...

يا ريـــــت كل الشباب تبقي بالاخلاق دي بجد تسلم إيدك علي الكلام الجميل دة :):)